هل رفع المتظاهرون دعايا “داعش” في أوروبا ؟
داعش

نوفمبر 17, 2023 | دراسات

 المرصد الأوروبي لمحاربة التطرف ـ هولندا

تحقيق: هل رفع المتظاهرون المؤيدون لفلسطين في أوروبا أعلام داعش؟

يورونيوز ـ رواد وسائل التواصل الاجتماعي صُدموا خلال مشاهدتهم لراية واحدة على وجه الخصوص، وهي الراية التي تمّ التركيز عليها أكثر من غيرها، وكُتب على الراية نص أبيض باللغة العربية.يتهم عدد من رواد وسائل التواصل الاجتماعي المتظاهرين المؤيدين لفلسطين بالتعاطف مع يسمى بـ “تنظيم الدولة الإسلامية”، المتطرف، على خلفية الأعلام التي ترفرف خلال المظاهرات، والتي ترمز إلى “الشهادة” أي إعلان الإيمان بالإسلام، الذي يُعد أول أركان الإسلام.على مدى الأسبوعين الماضيين، نزل المتظاهرون المؤيدون لفلسطين إلى شوارع كبرى العواصم الأوروبية، وحمل العديد منهم اللافتات والأعلام.رواد وسائل التواصل الاجتماعي صُدموا خلال مشاهدتهم لراية واحدة على وجه الخصوص، وهي الراية التي تمّ التركيز عليها أكثر من غيرها، وكُتب على الراية نص أبيض باللغة العربية.

وغردت أفيفا كلومباس، كاتبة الخطابات السابقة ومستشارة سفيرة إسرائيل لدى الأمم المتحدة، قائلة: “ذكّرني مرة أخرى لماذا لا أحد يشعر بالقلق من التلويح بأعلام داعش في العواصم الأوروبية؟ هذه هي الدنمارك”.وذلك لأنهم يعتقدون أنه يمثل علم التنظيم الإرهابي، تنظيم ما يُطلق عليه “الدولة الإسلامية”.تنظيم الدولة الإسلامية، المعروف أيضًا باسم داعش، جماعة إرهابية إسلامية عنيفة ومتطرفة. وفي أوج نشاطه في عام 2014، سيطر التنظيم على مناطق واسعة في سوريا وشمال العراق.سمعة التنظيم المتطرف كانت سيئة للغاية بسبب وحشية سياسته المنتهجة، التي تركز على عمليات الإعدام الجماعي والاختطاف وقطع الرؤوس وتنظيم الهجمات الإرهابية.

علم يمثل الشهادة

لكن علم الدولة الإسلامية ليس هو نفس العلم الذي يظهر في الفيديو أعلاه. لأن النص المكتوب باللون الأبيض على هذه الرايات يسمى الشهادة أو الإعلان الإسلامي عن الإيمان بإله واحد وبرسوله. هي عبارة “لا إله إلا الله محمد رسول الله”  “المقدسة” وتعتبر أول أركان الإسلام الخمسة.علم الدولة الإسلامية مختلف، لأنه يحتوي فقط على الجملة الأولى من الشهادة، كما أنه مكتوب دون أيّ جمالية وبشكل أكثر “خشونة” وبخط اليد. ويحتوي الجزء السفلي من علم داعش على قرص أبيض يسمى خاتم محمد.ووفقاً لوسيم نصر، الخبير في الحركات الجهادية، فإن الأعلام التي شوهدت مرفوعة خلال هذه الاحتجاجات المؤيدة للفلسطينيين في أوروبا هي في الواقع “أعلام إسلامية عامة وليست مملوكة لأي شخص: يمكننا العثور عليها في الأسواق أو سيارات الأجرة أو المنازل في عدة مناطق بالدول الإسلامية”.

عبارة “الشهادة”، كأول ركن من أركان الإسلام موجودة أيضًا على العلم الرسمي للمملكة العربية السعودية، وهذا يعني أنّ الأمر لا يتعلق بالضرورة بالمنظمات الإرهابية.بعد احتجاجات ضد متظاهر في العاصمة البريطانية لندن كان يحمل نفس العلم الأسود خلال مظاهرة كما يوضحه الفيديو أعلاه، ردت شرطة المدينة في توضيح أن “الأعلام الموجودة في الصورة ليست تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية. إنها تمثل الشهادة”.

كثيرا ما يستخدم الإرهابيون الشهادة

بالرغم من أن الشهادة ليس لها أية دلالة سياسية في البداية، إلا أنها كثيرًا ما تمّ استخدامها كـ”سلاح” من قبل الجماعات الإسلامية المتطرفة، وليس فقط داعش (تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام).في مقابلة مع قناة تلفزيونية فرنسية أوضح وسيم نصر أن “الأشخاص الذين يرفعون مثل هذه اللافتات يقومون بذلك عمدا، وهو استفزاز سياسي” من شأنه إرباك رسالة الدعم لفلسطين.وعندما يتعلق الأمر بالجماعات الإرهابية الأخرى في جميع أنحاء العالم، اختارت حركة طالبان راية بيضاء عليها نقش الشهادة باللون الأسود عند استيلائها على السلطة في أفغانستان في العام 1997، وفقا لمجلة “ماذر جونز” الأمريكية.”بوكو حرام”، الجماعة الإسلامية المتطرفة في نيجيريا المعروفة باختطاف مئات من فتيات المدارس الصغيرات في شيبوك في العام 2014، لديها رمز يتميز بعلم إسلامي أسود يحمل الشهادة فوق كتاب مفتوح وبنادق.

رابط مختصر .. https://eocr.eu/?p=11208

 المرصد الأوروبي لمحاربة التطرف ـ هولندا

تابعنا على تويتر

مقالات ذات صلة

ملاحقات بحق متهمين بالتجسس لصالح الصين في ألمانيا وبريطانيا

ملاحقات بحق متهمين بالتجسس لصالح الصين في ألمانيا وبريطانيا

 المرصد الأوروبي لمحاربة التطرف ـ هولندا بريطانيا وألمانيا: ملاحقات بحق متهمين بالتجسس لصالح الصين independentarabia - اتهامات للمعتقلين بجمع معلومات حول تقنيات وتسليمها لبكين و"نقل لمعرفة" إليها ملخص قبل بضعة أشهر أشار وزير التعليم الألماني إلى أخطار التجسس العلمي من...

لا مشكلة بألمانيا مع المسلمين بل مع متطرفيهم

لا مشكلة بألمانيا مع المسلمين بل مع متطرفيهم

 المرصد الأوروبي لمحاربة التطرف ـ هولندا ميرتس: لا مشكلة بألمانيا مع المسلمين بل مع متطرفيهم DW - أكد زعيم أكبر حزب ألماني معارض -الحزب المسيحي الديمقراطي- أن الغالبية العظمى من المسلمين ببلاده يعيشون كجزء من ألمانيا دون أية مشكلات لكنه أضاف: "لدينا بألمانيا مشكلات...

أمن دولي ـ هل يتحول الصراع في الشرق الأوسط إلى “حرب مفتوحة”؟

أمن دولي ـ هل يتحول الصراع في الشرق الأوسط إلى “حرب مفتوحة”؟

 المرصد الأوروبي لمحاربة التطرف ـ هولندا هل يتحول الصراع في الشرق الأوسط إلى "حرب مفتوحة"؟ الحرة - تصعيد على عدة مستويات على أكثر من جبهة، يدفع منطقة الشرق الأوسط إلى احتمالات "حرب مفتوحة"، والتي قد تعني دخول المنطقة في حروب لا نهاية أو حدود لها، خاصة بعد تحطم...

Share This