اختر صفحة
ميليشيا حزب الله العراقية تصعد تهديداتها ضد الحكومة العراقية
كتائب حزب الله العراقي

ديسمبر 28, 2020 | دراسات

ميليشيا حزب الله العراقية تصعد تهديداتها الى الحكومة العراقية

العرب اللندنية ـ – وجهت “كتائب حزب الله” العراقية السبت تهديدات إلى رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، ودعته إلى “عدم اختبار صبرها” لتلتحق بميليشيا “عصائب أهل الحق” التي بدورها سبق وأن هددت رئيس الوزراء العراقي.

وقال المسؤول الأمني لكتائب حزب الله أبوعلي العسكري في تغريدة على تويتر “المنطقة اليوم تغلي على صفيح ساخن، واحتمال نشوب حرب شاملة قائم، وهو ما يستدعي ضبط النفس لتضييع الفرصة على العدو (في إشارة إلى أميركا)، بألا نكون الطرف البادئ لها”.

ونفى العسكري مسؤولية ميليشياته عن الهجمات الصاروخية الأخيرة على السفارة الأميركية في بغداد، الأسبوع الماضي، داعيا إلى وقف مثل هكذا هجمات.وأضاف “لعل عمليات القصف في الأيام الماضية لا تصب إلا في مصلحة عدونا ترامب الأحمق وهذا ما يجب ألا يتكرر”.

وتعتبر “عصائب أهل الحق” و”كتائب حزب الله” فصيلين نافذين تحت مظلة الحشد الشعبي ويرتبطان بصلات وثيقة مع إيران.وفي إشارة إلى ارتباط الميليشيات بإيران قال العسكري “تحالفنا مع الإخوة في فصائل المقاومة سواء المحلية منها أو الخارجية تحالفا متينا، وما يمسهم يمسنا، ونحن ملتزمون بالدفاع عنهم ضمن الأطر المحددة والمقررة بيننا”.

وهدد القيادي في الميليشيا رئيس الوزراء بقطع أذنيه ودعاه إلى “عدم اختبار صبر المقاومة بعد اليوم”.وتابع في معرض تهديداته “لن تحميه الاستخبارات الإيرانية، ولا الـ’سي.آي.أي’ الأميركية، ولا المزايدين على مصلحة الوطن”.

وتأتي هذه التهديدات بالتزامن مع اقتراب الذكرى السنوية الأولى لاغتيال واشنطن قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني برفقة نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبومهدي المهندس.وكانت عناصر موالية لميليشيات “عصائب أهل الحق” هددت الجمعة رئيس الوزراء العراقي، مؤكدة أنها رهن إشارة زعيم ميليشيا العصائب قيس الخزعلي.

يأتي ذلك بعد اعتقال أجهزة الأمن العراقية عدة أشخاص مشتبه بتورطهم في إطلاق صواريخ على السفارة الأميركية في بغداد بعد هجوم عنيف استهدفها، بينهم قيادي بارز في فصيل “عصائب أهل الحق” الذي نشر مساء الجمعة مسلحيه في شوارع بغداد للضغط من أجل إطلاق سراحه.

إلا أن الداخلية العراقية رفضت إطلاق سراحه، كما هدد الكاظمي في تغريدة بأن الحكومة جاهزة للمواجهة “الحاسمة” إذا اقتضى الأمر، في إشارة إلى الميليشيات الموالية لإيران.وقال الكاظمي إن “أمن العراق أمانة في أعناقنا، ولن نخضع لمغامرات أو اجتهادات”.وحمل الكاظمي الخارجين عن القانون المسؤولية في “اهتزاز ثقة الشعب والأجهزة الأمنية والجيش بالدولة”.حذر الرئيس الأميركي دونالد ترامب إيران من مقتل أي أميركي هناك، على خلفية الهجوم الصاروخي على السفارة.

وتتهم واشنطن فصائل عراقية مسلحة مرتبطة بإيران بالوقوف وراء الهجمات التي تستهدف سفارتها وقواعدها العسكرية، التي ينتشر فيها الجنود الأميركيون بالعراق.وكانت فصائل شيعية مسلحة من بينها كتائب “حزب الله” العراقية و”عصائب أهل الحق” المرتبطة بإيران، قد هددت باستهداف مواقع وجود القوات الأميركية بالعراق، في حال لم تنسحب امتثالا لقرار البرلمان القاضي بإنهاء الوجود العسكري في البلاد.

رابط مختصر … https://eocr.eu/?p=5240

تابعنا على تويتر

مقالات ذات صلة

مكافحة الإرهاب في بريطانيا ـ إجراءات وتدابير ضد “داعش”

مكافحة الإرهاب في بريطانيا ـ إجراءات وتدابير ضد “داعش”

بريطانيا ـ اعتقال أحد أعضاء خلية "البيتلز" التابعة لـ"داعش" -مكافحة الإرهاب DW-أكدت الشرطة البريطانية ووسائل إعلام اعتقال شخص في أحد المطارات خلال عودته من تركيا وتوجيه تهمة الإرهاب له. وتقول السلطات إن الشخص يُشتبه بأنه عضو في خلية "البيتلز" التابعة لـ"داعش"...

مكافحة الإرهاب ـ تهديدات التطرف العنيف والإرهاب

مكافحة الإرهاب ـ تهديدات التطرف العنيف والإرهاب

تحذير أممي من تقويض التطرف والإرهاب لجهود الأمن والسلام في أفريقيا مبادرة «إسكات البنادق» تواجه عراقيل بسبب النزاعات والجماعات المتطرفة الشرق الأوسط ـ حذر مفوض الاتحاد الأفريقي للشؤون السياسية والسلام والأمن بانكول أديوي من التهديد الذي يشكله التطرف العنيف والإرهاب في...

القاعدة ـ كيف تم ملاحقة زعيم التنظيم “بن لادن”؟

القاعدة ـ كيف تم ملاحقة زعيم التنظيم “بن لادن”؟

أسامة بن لادن: تعرف على ضابط المخابرات الأمريكي الذي تولى ملاحقة زعيم تنظيم القاعدة BBC- في 19 سبتمبر/ أيلول 2001 مع تحول مركز التجارة العالمي إلى ركام والبنتاغون إلى كتلة من اللهب بعد أيام من هجمات 11 سبتمبر ، دخل ضابط وكالة المخابرات المركزية غاري شروين إلى مكتب...

Share This