اختر صفحة
مكافحة الإرهاب ـ مهام الكتائب النسائية في “داعش”
مكافحة الإرهاب

نوفمبر 3, 2022 | دراسات

السجن 20 عاما بحق أمريكية دربت عشرات النساء في داعش على استعمال السلاح وارتداء الأحزمة الناسفة

يورونيوز ـ قضت الثلاثاء محكمة في الولايات المتحدة بالسجن عشرين عاما بحق مواطنة أمريكية قادت كتيبة نسائية في تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” بعد أن اعترفت أمام القاضي بتدريب عشرات النساء والفتيات في سوريا لصالح التنظيم المتشدد.وفي جلسة الاستماع، أمس، وجّهت ابنة أليسون فلوك-إكرن، البالغة من العمر 42 عاماً، اتهاماً إلى والدتها بارتكاب انتهاكات جسيمة، بما في ذلك إجبارها على الزواج من أحد مقاتلي داعش، حسبما قال مكتب المدعي العام الفيدرالي في المنطقة الشرقية بولاية فيرجينيا في بيان صحفي.

وأوضح البيان أن الابنة، كانت تبلغ في ذلك الوقت 13 عاماً.ومن ناحيته، قال ابن فلوك-إكرن خلال جلسة الاستماع، إن والدته حاولت إقناعه بمغادرة الولايات المتحدة إلى سوريا لمنعه من تقديم معلومات للسلطات من شأنها أن “تعرّضها للخطر”، بحسب البيان.ويشار إلى أن عقوبة السجن التي صدرت بحق فلوك-إكرن، هي الحد الأقصى للعقوبة المسموح بها بمواجب اتفاق الإقرار بالذنب الذي تمّ التوصل إليه مع المتهمة في شهر حزيران/يونيو الماضي.

ورفض محامي فلوك-إكرن يوم الثلاثاء التعليق على الحكم، غير أنه في مذكرة قدمها للمحكمة يوم الاثنين، وصف مزاعم الانتهاكات بأنها “غير مؤكدة” و”لم يتم التحقيق فيها”. وجاء في مذكرة المحامي أن بعض الادعاءات “شائنة للغاية لدرجة أنها لا تصدق بطبيعة الحال”، على حد وصفه.وبحسب مكتب الادعاء العام فإن المتهمة غادرت الولايات المتحدة عام 2008 باتجاه مصر رفقة زوجها الثاني الذي انضم بعدها إلى داعش متوليا قيادة مجموعة القناصين في التنظيم المتشدد. وقد لقي مصرعه عام 2016 في إحدى الغارات.

وقد تزوجت فلوك-إكرن للمرة الثالثة مع خبير مختص في الطائرات المسيرة. وقضت بعض الوقت في كل من ليبيا والعراق قبل أن تتجه إلى الرقة في سوريا عام 2016. وهي تتقن اللغات العربية والتركية والانجليزية. وقد أشرفت المتهمة على إدارة مركز كانت تدرب فيه عناصر داعش من النساء على استعمال بنادق رشاشة وقنابل يدوية وارتداء أحزمة ناسفة. كما لقنت بعض النسوة في الكتيبة التي كانت تدعى خطيبة نسيبة دروسا في الفنون القتالية والإسعافات الطبية وقيادة المركبات.

وقد بلغ عدد المتدربات اللواتي كن تحت عهدتها نحو مئة سيدة وفتاة بعضهن لم تتجاوز العاشرة بحسب مكتب الادعاء العام.وعام 2019 رُفعت دعوى ضد إكرن تضمنت كل الاتهامات الموجهة لها وقد تم القبض عليها في سوريا وقد أُودِعت رهن الحبس لدى مصالح مكتب التحقيقات الفيدرالي هذا العام.

رابط مختصر.. https://eocr.eu/?p=9483

تابعنا على تويتر

مقالات ذات صلة

محاربة التطرف ـ تنظيم قوانين النشر والمحتوى

محاربة التطرف ـ تنظيم قوانين النشر والمحتوى

تقارير عن إغلاق مكاتب تويتر في بروكسل ومخاوف من رفض ماسك التقيّد بالقوانين الأوروبية يورونيوز ـ أشارت إعلامية إلى أن شركة تويتر أغلقت بالكامل مكاتبها في بروكسل، العاصمة البلجيكية، ما أثار مخاوف حول ما إذا كانت المنصة ستتقيّد بالقوانين الأوروبية المتعلقة بالمحتوى...

محاربة التطرف ـ واقع التمييز والعنصرية في بريطانيا

محاربة التطرف ـ واقع التمييز والعنصرية في بريطانيا

نصف الشباب البريطانيين يعتبرون أن بلادهم قامت على العنصرية يعيد الجيل الشاب النظر في إرث بلادهم ويطعنون في أسسها التاريخية اندبندنت عربية ـ أظهر بحث أن نصف الشباب البريطانيين تقريباً يعتقدون بأن بلادهم قامت على العنصرية ولا تزال "عنصرية بنيوياً" إلى يومنا هذا، وفق...

المقاتلون الأجانب في بريطانيا ـ الإجراءت والتدابير

المقاتلون الأجانب في بريطانيا ـ الإجراءت والتدابير

بريطانيا تعيد النظر في تجريد "عروس داعش" من الجنسية انضمت إلى التنظيم المتطرف عام 2015 ومحاموها يقولون إنها "ضحية تهريب بشر" اندبندنت عربية - يعيد القضاء في المملكة المتحدة الاثنين، 21 نوفمبر (تشرين الثاني)، النظر في قضية امرأة تم إسقاط جنسيتها البريطانية بعد أن انضمت...

Share This