اختر صفحة
مكافحة الإرهاب ـ  ديناميكيات تنظيم داعش لم تتغير
مكافحة الإرهاب ـ  ديناميكيات تنظيم داعش لم تتغير

يناير 9, 2022 | دراسات

مراقبون يحذرون من هجمات داعش في عام 2022

الحرة ـ حذر خبراء من أن تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) يخطط لشن المزيد من الهجمات القاتلة في سوريا خلال عام 2022، بحسب تقرير لموقع “فويس أوف أميركا”. ويأتي هذا التحذير بعد ازدياد هجمات داعش في الأسابيع الأخيرة، ضمت ضربتين أعلن التنظيم مسؤوليته عنهما في في المناطق الشرقية والوسطى. والإثنين، أعلنت الجماعة المتطرفة مسؤوليتها عن هجوم على نقطة تفتيش تسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية “قسد”، المدعومة من الولايات المتحدة، في محافظة دير الزور الشرقية.وأكد مسؤول من “قسد” الهجوم لوسائل إعلام محلية، لكنه قال إنه لم تقع إصابات من جانبهم.وفي اليوم نفسه، قتل خمسة جنود سوريين وأصيب 20 بجروح في وقت متأخر من الأحد، عندما هاجم مقاتلو داعش حافلتهم العسكرية على طريق سريع في البادية السورية، بحسب وكالة الأنباء التابعة للنظام السوري (سانا).وتتعرض حافلات نقل القوات التابعة للنظام السوري لهجمات متكررة، ففي أكتوبر الماضي، لقي 14 عسكريا مصرعه وجرح 3 آخرون في انفجار عبوتين ناسفتين استهدف حافلتهم.

“الديناميكيات لم تتغير”

من جهته، قال كولين كلارك، باحث أول في مركز سوفان ومقره نيويورك، للإذاعة، إن “الديناميكيات الأمنية المحلية على الأرض في سوريا لم تتغير”.وأضاف: “الدولة الإسلامية لديها الكثير من الأعداء، قوات سوريا الديمقراطية والنظام السوري أبرزهم”.وشدد على أنه “لم يتغير شيء، الكل لا يزال ضد داعش، الذي يواجه بدوره بعض التحديات بما في ذلك توليد الزخم على مدى فترة زمنية مستدامة”.وخسر تنظيم داعش، الذي أعلن “الخلافة” في أجزاء من سوريا والعراق عام 2014، جميع الأراضي التي كانت تحت سيطرته عام 2019.ومع ذلك، تواصل الجماعة الإرهابية شن تمرد منخفض المستوى في العراق وسوريا على حد سواء.وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، قُتل ما لا يقل عن 600 شخص في عشرات هجمات تنظيم “داعش” العام الماضي في سوريا.

وقال رامي عبد الرحمن، مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان ، للموقع، إن “داعش سيظل تحديا أمنيا كبيرا للقوات السورية المعارضة في العام الجديد”.وتابع: “شهدنا العام الماضي ارتفاعا في الهجمات التي يتبناها داعش سواء في مناطق سيطرة النظام أو قوات سوريا الديمقراطية، لذلك من الطبيعي أن نتوقع المزيد من مثل هذه الهجمات المعقدة في العام الجديد”.وكذلك، قالت “قسد”، في تقريرها السنوي، الذي صدر الإثنين، إنها نفذت 115 عملية أمنية ضد خلايا “داعش” في شمال شرق سوريا عام 2021. ونُفذت تلك المداهمات إما بشكل مستقل أو بالتنسيق مع التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد داعش، بحسب ما أوردته “قسد”.ووفقا للتحالف العسكري الذي يقوده الأكراد، أسفرت عمليات العام الماضي عن تفكيك أكثر من 90 خلية إرهابية واعتقال حوالي 800 من المشتبه بانتمائهم إلى داعش.

رباط مختصر.. https://eocr.eu/?p=7724

تابعنا على تويتر

مقالات ذات صلة

اليمين المتطرف ـ مخاوف من استراتيجية جديدة في فرنسا

اليمين المتطرف ـ مخاوف من استراتيجية جديدة في فرنسا

فرنسا: "التجمع الوطني" يسعى لتغيير صورته "الشيطانية" وتطبيع وجوده بالحياة السياسية - اليمين المتطرف فرانس 24 - فتحت الانتخابات التشريعية الفرنسية وإنشاء الجمعية الوطنية الجديدة الطريق أمام مرحلة جديدة في استراتيجية حزب "التجمع الوطني"، الذي يرغب الآن في إظهار أنه حزب...

الجهاديون ـ استعادة القاصرين و الأمهات الفرنسيين من مخيمات في سوريا

الجهاديون ـ استعادة القاصرين و الأمهات الفرنسيين من مخيمات في سوريا

فرنسا تعيد عشرات القاصرين وعديد الأمهات من مخيمات في سوريا وفق وزارة الخارجية يورونيوز ـ أعادت فرنسا 35 قاصرا و16 والدة كانوا يعيشون في مخيّمات يحتجز فيها جهاديون في سوريا، منذ سقوط تنظيم داعش، كما أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية الثلاثاء في بيان.وقالت الوزارة في بيان:...

محاربة التطرف في ألمانيا ـ إعادة تشكيل أحد أقسام وزارة الداخلية

محاربة التطرف في ألمانيا ـ إعادة تشكيل أحد أقسام وزارة الداخلية

وزيرة الداخلية الألمانية تعلن إعادة تشكيل أحد أقسام وزارتها ليشمل الحماية من التطرف - محاربة التطرف الشرق الأوسط ـ صرحت وزيرة الداخلية الألمانية نانسي فيزر بأن قسم الوطن الذي تم إنشاؤه في وزارتها بإلحاح من الحزب المسيحي الاجتماعي البافاري (الذي كان يتولى حقيبة...

Share This