اختر صفحة
مكافحة الإرهاب ـ تعزيز التعاون الأمني بين اليوربول وإسبانيا
مكافحة الإرهاب ـ تعزيز التعاون الأمني بين اليوربول وإسبانيا

يناير 13, 2021 | دراسات

إسبانيا تعتقل 3 جزائريين بتهمة الانتماء إلى «داعش» -مكافحة الإرهاب

الشرق الأوسط – أفاد ناطق بلسان وزارة الداخلية الإسبانية، بأن الأجهزة الأمنية ألقت القبض على ثلاثة جزائريين متهمين بالانتماء إلى تنظيم «داعش» وتمّ إيداعهم السجن المؤقت في انتظار إحالتهم إلى القضاء للمحاكمة.

وقال مصدر أمني إن جهاز المخابرات التابع لشرطة برشلونة ألقى القبض على مواطن جزائري في الثامنة والعشرين من عمره يدعى مروان، كان قد وصل إلى سواحل مدينة «آلمريّة» في الجنوب الإسباني عشيّة عيد الميلاد في الرابع والعشرين من الشهر الماضي، برفقة مواطن جزائري آخر في الثانية والعشرين من عمره لم يكشف عن هويته.

وأضاف المصدر أن مروان كان قد التحق في عام 2016 بمقاتلي «داعش» في سوريا التي غادرها في عام 2018 عن طريق تركيا، مشيراً إلى أن «السلطات التركية وضعته في أول طائرة وأرسلته إلى داكار عاصمة السنغال، حيث التحق هناك بتنظيم (القاعدة في المغرب)». وعندما تمكّن من العودة إلى الجزائر انضمّ إلى التنظيم الذي يُعرف باسم «جند الخلافة» الذي ينضوي تحت لواء تنظيم «داعش». كان جهاز المخابرات التابع للشرطة الوطنية الإسبانية قد ألقى القبض على المتهم فجر السبت الماضي، في برشلونة، إلى جانب اثنين من مواطنيه، أحدهما الذي رافقه في رحلة الوصول إلى سواحل آلمريّة، والآخر الذي استضافه في الشقة التي يقيم فيها بالمدينة. مكافحة الإرهاب

وقال ناطق بلسان الشرطة إن المتهم كان يخطط لتنفيذ عمليات إرهابية فردية على غرار العملية التي نفّذها الإرهابي التونسي في نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي في العاصمة النمساوية فيينا، حيث قُتل أربعة أشخاص، وإن هدفه كان الانتقال إلى فرنسا للالتحاق هناك برفاق له. وكان قاضي المحكمة الوطنية قد أمر بإيداع المعتقلين الثلاثة السجن المؤقت بتهمة الانتماء إلى من ظمة إرهابية.

وهذا هو «العائد» الثاني الذي يقع في قبضة الأجهزة الأمنية الإسبانية في أقل من سنة بعد أن كانت قد ألقت القبض في أبريل (نيسان) الماضي في آلمريّة، على عبد المجيد عبد الباري الذي كان يعد من أخطر الإرهابيين المطلوبين في أوروبا، وكان برفقة اثنين من أعضاء تنظيم «داعش» دخلوا جميعاً إلى إسبانيا عن طريق مافيات تهريب المهاجرين غير الشرعيين إلى نفس المنطقة الساحلية الإسبانية. وأفادت معلومات الشرطة بأنه قد أُلقي القبض على مروان ورفيقيه في شقة تقع على أطراف حي «بارسلونيتا» يملكها أحدهما الذي يقيم في المدينة منذ سنوات، وهو معروف لدى الأجهزة الأمنية التي اعتقلته مرات عدة بتهمة الاتجار بالمخدرات.

وقال مصدر أمني مسؤول، إن العملية تمّت بالتعاون مع مكتب التحقيقات الفيدرالي في الولايات المتحدة وجهاز المخابرات العسكرية الإسبانية، وجهاز الشرطة الأوروبية ومع أجهزة المخابرات الجزائرية التي ساعدت المعلومات التي قدمتها على تحديد مكان إقامته بعد أيام قليلة من وصوله إلى إسبانيا. وتجدر الإشارة إلى أن المحكمة الوطنية الإسبانية أصبحت قاب قوسين من إنهاء محاكمة اثنين من الأعضاء المشتبه بهم والمتعاونين مع الخليّة التي نفّذت الهجوم المزدوج في برشلونة وكامبريلس صيف عام 2017، وأسفر عن مقتل 16 شخصاً معظمهم من السيّاح وتبناه تنظيم «داعش».

رابط مختصر.. https://eocr.eu/?p=5343

تابعنا على تويتر

مقالات ذات صلة

مكافحة الإرهاب في بريطانيا ـ إجراءات وتدابير ضد “داعش”

مكافحة الإرهاب في بريطانيا ـ إجراءات وتدابير ضد “داعش”

بريطانيا ـ اعتقال أحد أعضاء خلية "البيتلز" التابعة لـ"داعش" -مكافحة الإرهاب DW-أكدت الشرطة البريطانية ووسائل إعلام اعتقال شخص في أحد المطارات خلال عودته من تركيا وتوجيه تهمة الإرهاب له. وتقول السلطات إن الشخص يُشتبه بأنه عضو في خلية "البيتلز" التابعة لـ"داعش"...

مكافحة الإرهاب ـ تهديدات التطرف العنيف والإرهاب

مكافحة الإرهاب ـ تهديدات التطرف العنيف والإرهاب

تحذير أممي من تقويض التطرف والإرهاب لجهود الأمن والسلام في أفريقيا مبادرة «إسكات البنادق» تواجه عراقيل بسبب النزاعات والجماعات المتطرفة الشرق الأوسط ـ حذر مفوض الاتحاد الأفريقي للشؤون السياسية والسلام والأمن بانكول أديوي من التهديد الذي يشكله التطرف العنيف والإرهاب في...

القاعدة ـ كيف تم ملاحقة زعيم التنظيم “بن لادن”؟

القاعدة ـ كيف تم ملاحقة زعيم التنظيم “بن لادن”؟

أسامة بن لادن: تعرف على ضابط المخابرات الأمريكي الذي تولى ملاحقة زعيم تنظيم القاعدة BBC- في 19 سبتمبر/ أيلول 2001 مع تحول مركز التجارة العالمي إلى ركام والبنتاغون إلى كتلة من اللهب بعد أيام من هجمات 11 سبتمبر ، دخل ضابط وكالة المخابرات المركزية غاري شروين إلى مكتب...

Share This