اختر صفحة
مكافحة الإرهاب ـ التعاون الاستخباراتي بين فرنسا والمغرب
مكافحة الإرهاب ـ التعاون الاستخباراتي بين فرنسا والمغرب

أبريل 7, 2021 | دراسات

المغرب يعلن تقديم معلومات استخباراتية لفرنسا “مكنتها من تحييد مخاطر مشروع إرهابي” – مكافحة الإرهاب  

فرانس 24 – قدمت “المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني”، الاستخبارات بالمملكة المغربية، لفائدة نظيرتها الفرنسية الداخلية والخارجية بتاريخ فاتح نيسان/أبريل 2021، معلومات، وصفت بـ”الدقيقة” حول مواطنة فرنسية من أصل مغربي، “كانت بصدد التحضير لتنفيذ عمل إرهابي وشيك كان يستهدف كنيسة”، وفق ما نقلته “وكالة الأنباء المغربية” الرسمية عن المتحدث باسم المديرية. وقالت الوكالة إن هذه المعلومات مكنت باريس “من تحييد مخاطر هذا المشروع الإرهابي”.

ذكرت “وكالة المغرب العربي للأنباء” الرسمية، أن “المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني” الاستخباراتية بالمملكة، قدمت لفائدة نظيرتها الفرنسية الداخلية والخارجية (DGSE-DGSI)، بتاريخ فاتح نيسان/أبريل 2021، معلومات “دقيقة” حول مواطنة فرنسية من أصل مغربي، “كانت بصدد التحضير لتنفيذ عمل إرهابي وشيك كان يستهدف مكانا للعبادة بفرنسا (كنيسة)”.

ونقلت الوكالة عن الناطق الرسمي “للمديرية العامة للأمن الوطني ومراقبة التراب الوطني”، “أن السلطات الفرنسية المختصة باشرت في ليلة 3-4 (نيسان)أبريل الجاري، بعد استغلال هذه المعلومات الاستخباراتية الدقيقة، عمليات توقيف وحجز، مكنت من تحييد مخاطر هذا المشروع الإرهابي”. وأضاف المصدر أن المعلومات التي قدمتها “المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني” للمصالح الأمنية الفرنسية المختصة، “شملت معطيات تشخيصية حول هوية المشتبه فيها الرئيسية، ومعطياتها التعريفية الإلكترونية، فضلا عن المشروع الإرهابي الذي كانت بصدد التحضير لتنفيذه، بتنسيق مع عناصر في تنظيم ’الدولة الإسلامية‘” الإرهابي. مكافحة الإرهاب

وكانت وكالة الأنباء الفرنسية قد أعلنت، نقلا عن مصدر قضائي، أن النيابة العامة الفرنسية مددت الاثنين الحجز الاحتياطي مدة 24 ساعة لخمس نساء من نفس العائلة أوقفن في جنوب البلاد بينهن فتاة في الـ18 من العمر بشبهة التخطيط لاعتداء.وقد حصلت هذه التوقيفات بناء على أوامر “المديرة العامة للأمن الداخلي”، الاستخبارات الفرنسية، ليل السبت الأحد في بيزييه في جنوب البلاد، على أساس معلومات تثير مخاوف من وقوع أعمال عنف. وأطلقت النيابة العامة لمكافحة الإرهاب تحقيقا أوليا بتهمة “تشكيل عصابة إرهابية” و”حيازة وصنع متفجرات بما يتصل بمجموعة إرهابية” لتحديد طبيعة المخطط المحتمل. مكافحة الإرهاب

وبحسب المصدر فإن إحدى الموقوفات، وتبلغ من العمر 18 عاما، يشتبه أنها كانت تخطط لارتكاب أعمال عنف، مشيرا إلى أن وضعها عند توقيفها يظهر “تصميمها” على الانتقال إلى التنفيذ. أما في ما يتعلق بالنساء الأخريات، فهن أم الموقوفة المستهدفة بالعملية وشقيقاتها الثلاث وبينهن قاصرة، تم توقيفهن لتواجدهن في المنزل.وخلال عملية التوقيف عثر عناصر الشرطة على “عدة عناصر مادية” مثل سيف، وفق المصدر نفسه. كما ذكرت صحيفة “لوباريزيان” أن الشرطة عثرت أيضا على مواد لتحضير عبوات متفجرة يدوية الصنع. ورجحت المعلومات أن المخطط كان يستهدف كنائس في مدينة مونبلييه جنوب فرنسا. مكافحة الإرهاب

في هذا الإطار، لفت رئيس بلدية بيزييه روبير مينار المقرب من “التجمع الوطني” إلى أن “فتاة تعرفها أجهزة الخدمات الاجتماعية، هي شخص لا يتردد في القول، بحسب ما نقل إلي، إنها كانت تشاهد مقاطع فيديو لـ’داعش‘” في إشارة للاسم الدارج لتنظيم “الدولة الإسلامية”. وأضاف أن عائلتها “تعيش في قلب حي خطر، وهو حي يوجد فيه تجار مخدرات، لكن لا يتواجد فيه متشددون إسلاميون”. مكافحة الإرهاب

رابط مختصر.. https://eocr.eu/?p=6055

تابعنا على تويتر

مقالات ذات صلة

محاربة التطرف ـ تنظيم قوانين النشر والمحتوى

محاربة التطرف ـ تنظيم قوانين النشر والمحتوى

تقارير عن إغلاق مكاتب تويتر في بروكسل ومخاوف من رفض ماسك التقيّد بالقوانين الأوروبية يورونيوز ـ أشارت إعلامية إلى أن شركة تويتر أغلقت بالكامل مكاتبها في بروكسل، العاصمة البلجيكية، ما أثار مخاوف حول ما إذا كانت المنصة ستتقيّد بالقوانين الأوروبية المتعلقة بالمحتوى...

محاربة التطرف ـ واقع التمييز والعنصرية في بريطانيا

محاربة التطرف ـ واقع التمييز والعنصرية في بريطانيا

نصف الشباب البريطانيين يعتبرون أن بلادهم قامت على العنصرية يعيد الجيل الشاب النظر في إرث بلادهم ويطعنون في أسسها التاريخية اندبندنت عربية ـ أظهر بحث أن نصف الشباب البريطانيين تقريباً يعتقدون بأن بلادهم قامت على العنصرية ولا تزال "عنصرية بنيوياً" إلى يومنا هذا، وفق...

المقاتلون الأجانب في بريطانيا ـ الإجراءت والتدابير

المقاتلون الأجانب في بريطانيا ـ الإجراءت والتدابير

بريطانيا تعيد النظر في تجريد "عروس داعش" من الجنسية انضمت إلى التنظيم المتطرف عام 2015 ومحاموها يقولون إنها "ضحية تهريب بشر" اندبندنت عربية - يعيد القضاء في المملكة المتحدة الاثنين، 21 نوفمبر (تشرين الثاني)، النظر في قضية امرأة تم إسقاط جنسيتها البريطانية بعد أن انضمت...

Share This