اختر صفحة
مكافحة الإرهاب.. صراع متزايد بين داعش والقاعدة فى إفريقيا
مكافحة الإرهاب.. صراع متزايد بين داعش والقاعدة فى الساحل الإفريقي

يونيو 24, 2020 | دراسات

دراسة: منافسة شرسة بين “القاعدة” و”داعش” في إفريقيا -مكافحة الإرهاب

روسيا اليوم – ذكرت دراسة إيطالية حديثة أن منطقة الساحل وغرب إفريقيا باتت مركزا لمنافسة شرسة متزايدة بين التشكيلات الموالية لـ “القاعدة” والجماعات المنتسبة لـ “داعش” بسبب انعدام سيطرة السلطات.وذكرت الدراسة التي صدرت في روما فى 23 يونيو 2020، تحت عنوان “منافسة شرسة متزايدة بين مختلف التشكيلات الموالية لتنظيم القاعدة والجماعات المنتسبة لتنظيم داعش” أن “الوضع متقد في ليبيا، وهناك طفرة نوعية للجماعات الإرهابية كحركة الشباب في الصومال، ومنافسة شرسة متزايدة بين مختلف التشكيلات الموالية لتنظيم القاعدة والجماعات المنتسبة لتنظيم داعش”.

وكشفت الدراسة وجود ترابط “متزايد بين الأنشطة الإجرامية التقليدية كالاتجار بالمخدرات والنفط والمهاجرين والاختطاف، والتنظيمات الإرهابية الناشطة في هذا المجال، بالتوازي مع الأفرقة التدريجية للجهاد وتحول مركز ثقل الإرهاب المتطرف إلى منطقة الساحل وغرب إفريقيا”.وأوضحت أن “الأنشطة الإرهابية تجد أرضية خصبة في وقت تخصص فيه الحكومات الإفريقية لقطاع الصحة، الاهتمام والموارد التي كانت مكرسة لمحاربة المنظمات الإجرامية، وبالتحديد، يمكن أن تمثل صعوبات مواجهة حالة الطوارئ الصحية، دافعا إضافيا لـ(الرفاه الاجتماعي الجهادي) لكسب مزيد من القبول في المناطق شديدة الفقر”. مكافحة الإرهاب.. صراع متزايد بين داعش والقاعدة فى الساحل الإفريقي

وعبرت الدراسة عن “قلق خاص من ناحية حركة التهريب بين تونس وليبيا، في المنطقة الحدودية التي تمتد على طول 459 كيلومترا والمعروفة أصلا باسم أرض التهريب”، وأشارت إلى أن “سوق الأدوية  تجذب الجهاديين، وبشكل خاص على ضوء اليوم الذي سيتوفر فيه لقاح فيروس كورونا”.وشددت على أن “انعدام سيطرة السلطات وسوء الإدارة والفساد المنتشر، ليست سوى بعض أوجه القصور الهيكلية في سلسلة توريد الأدوية التي تسمح لنشاط التهريب بالازدهار”، وأنه “بهذه العيوب في مؤسسات الصحة العامة، تواجه تونس تحدي وباء كوفيد 19 اليوم”.

وأكدت الدراسة أنه “في ظل وجود نظام صحي رديء مثل النظام التونسي، فإن الشك يصبح مشروعا تماما في أن أشكالا من الربح، التهريب والاتجار غير المشروع، ستدور حول اللقاح عندما سيصبح متاحا”. مكافحة الإرهاب.. صراع متزايد بين داعش والقاعدة فى الساحل الإفريقي

رابط مختصر.. https://eocr.eu/?p=3392

تابعنا على تويتر

مقالات ذات صلة

الجهاديون ـ استعادة القاصرين و الأمهات الفرنسيين من مخيمات في سوريا

الجهاديون ـ استعادة القاصرين و الأمهات الفرنسيين من مخيمات في سوريا

فرنسا تعيد عشرات القاصرين وعديد الأمهات من مخيمات في سوريا وفق وزارة الخارجية يورونيوز ـ أعادت فرنسا 35 قاصرا و16 والدة كانوا يعيشون في مخيّمات يحتجز فيها جهاديون في سوريا، منذ سقوط تنظيم داعش، كما أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية الثلاثاء في بيان.وقالت الوزارة في بيان:...

محاربة التطرف في ألمانيا ـ إعادة تشكيل أحد أقسام وزارة الداخلية

محاربة التطرف في ألمانيا ـ إعادة تشكيل أحد أقسام وزارة الداخلية

وزيرة الداخلية الألمانية تعلن إعادة تشكيل أحد أقسام وزارتها ليشمل الحماية من التطرف - محاربة التطرف الشرق الأوسط ـ صرحت وزيرة الداخلية الألمانية نانسي فيزر بأن قسم الوطن الذي تم إنشاؤه في وزارتها بإلحاح من الحزب المسيحي الاجتماعي البافاري (الذي كان يتولى حقيبة...

داعش ـ ماذا وراء نشاط التنظيم؟

داعش ـ ماذا وراء نشاط التنظيم؟

"قبل فوات الأوان".. ما الذي تغير بعد 8 سنوات من "خلافة داعش"؟ ­الحرة -  قبل ثماني سنوات كسر تنظيم "داعش" الحدود بين سوريا والعراق، معلنا قيام "خلافته الإسلامية"، وبينما توسّع نفوذه حتى وصل إلى أوجه على عهد "الخليفة الأول"، أبو بكر البغدادي تقلّص بالتدريج بعد خمس سنوات...

Share This