اختر صفحة
مكافحة الإرهاب .. أبرزالتنظيمات المتطرفة فى الساحل والصحراء
مكافحة الإرهاب .. أبرزالتنظيمات المتطرفة فى الساحل والصحراء

يونيو 7, 2020 | دراسات

الإرهاب في الساحل والصحراء.. أبرز التنظيمات المتطرفة -مكافحة الإرهاب

سكاى نيوز عربية.. وجدت بعض دول القارة الإفريقية نفسها خلال السنوات الأخيرة، بؤر للجماعات الإرهابية، خاصة في منطقة الساحل والصحراء، التي تشهد زيادة في أنشطة هذه الجماعات.ونفذت تلك التنظيمات الإرهابية الكثير من عمليات الخطف والقتل، بالإضافة إلى هجمات دامية أودت بحياة الكثير من المدنيين.ومن أبرز التنظيمات الإرهابية التي فرضت نفسها على منطقة الساحل والصحراء غربي القارة الإفريقية خلال السنوات الأخيرة:

تنظيم “القاعدة في بلاد المغرب”- مكافحة الإرهاب فى الساحل والصحراء

نشأ هذا التنظيم عن تنظيم آخر متطرف نشط في الجزائر، يُعرف باسم “الجماعة السلفية للدعوة والقتال”. وفي يناير عام 2007 بايع زعيمه عبد المالك دروكدال، تنظيم القاعدة الإرهابي.وينشط التنظيم أساسا في الجزائر، لكن نفوذه يمتد إلى جنوب الصحراء ومنطقة الساحل، مرورا بموريتانيا والمغرب وتونس ومالي. مكافحة الإرهاب فى الساحل والصحراء

جماعة “نصرة الإسلام”- مكافحة الإرهاب فى الساحل والصحراء

تأسست جماعة “نصرة الإسلام” في مارس 2017، وتضم أكبر تحالف من الجماعات الإرهابية التي تدين بالولاء لتنظيم القاعدة.تشكل الجماعة تهديدا مباشرا لعدة دول، من بينها الجزائر ومالي والنيجر وموريتانيا، إضافةً إلى القوات الفرنسية الموجودة في مالي والنيجر. جميع هذه الجماعات الإرهابية استغلت هشاشة الأوضاع الأمنية في الدول الإفريقية، وسوء الأوضاع الاقتصادية، لتوسع انتشارها هناك، ولا تزال قوات الأمن تحاول ملاحقة عناصرها ومواجهة انتشارها، للحد من تجنيد عناصر جديدة فيها ووقف هجماتها الدامية.

تنظيم داعش – مكافحة الإرهاب فى الساحل والصحراء

شكلت منطقة القرن الإفريقي مدخلا لتنظيم داعش الإرهابي منذ عام 2015، وتحديدا الصومال وليبيا ودول حوض بحيرة تشاد.لكن داعش وسّع نشاطه في الساحل الإفريقي، خاصة في مالي وبوركينا فاسو، إضافةً إلى جمهورية الكونغو الديمقراطية وموزمبيق، وبعض الخلايا النائمة في تونس. مكافحة الإرهاب فى الساحل والصحراء

جماعة “بوكو حرام”

نشأت “بوكو حرام” عام 2002 شمالي نيجيريا، ثم بايع زعيمها السابق أبو بكر شيكاو تنظيمَ داعش، في مارس 2015.وسعت الجماعة الإرهابية نشاطها ليشمل دول حوض بحيرة تشاد، التي تضم نيجيريا والنيجر والكاميرون. وركزت عملياتها على استهداف المدنيين والجنود.

رابط مختصر.. https://eocr.eu/?p=3152

تابعنا على تويتر

مقالات ذات صلة

الجهاديون ـ استعادة القاصرين و الأمهات الفرنسيين من مخيمات في سوريا

الجهاديون ـ استعادة القاصرين و الأمهات الفرنسيين من مخيمات في سوريا

فرنسا تعيد عشرات القاصرين وعديد الأمهات من مخيمات في سوريا وفق وزارة الخارجية يورونيوز ـ أعادت فرنسا 35 قاصرا و16 والدة كانوا يعيشون في مخيّمات يحتجز فيها جهاديون في سوريا، منذ سقوط تنظيم داعش، كما أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية الثلاثاء في بيان.وقالت الوزارة في بيان:...

محاربة التطرف في ألمانيا ـ إعادة تشكيل أحد أقسام وزارة الداخلية

محاربة التطرف في ألمانيا ـ إعادة تشكيل أحد أقسام وزارة الداخلية

وزيرة الداخلية الألمانية تعلن إعادة تشكيل أحد أقسام وزارتها ليشمل الحماية من التطرف - محاربة التطرف الشرق الأوسط ـ صرحت وزيرة الداخلية الألمانية نانسي فيزر بأن قسم الوطن الذي تم إنشاؤه في وزارتها بإلحاح من الحزب المسيحي الاجتماعي البافاري (الذي كان يتولى حقيبة...

داعش ـ ماذا وراء نشاط التنظيم؟

داعش ـ ماذا وراء نشاط التنظيم؟

"قبل فوات الأوان".. ما الذي تغير بعد 8 سنوات من "خلافة داعش"؟ ­الحرة -  قبل ثماني سنوات كسر تنظيم "داعش" الحدود بين سوريا والعراق، معلنا قيام "خلافته الإسلامية"، وبينما توسّع نفوذه حتى وصل إلى أوجه على عهد "الخليفة الأول"، أبو بكر البغدادي تقلّص بالتدريج بعد خمس سنوات...

Share This