اختر صفحة
محاربة التطرف..انتشار الفكر المتطرف بدعم تركي فى هولندا
محاربة التطرف .. مخاوف انتشار الفكر المتطرف بدعم تركي فى هولندا

يونيو 27, 2020 | دراسات

هولندا تحاصر الفكر الأصولي المدعوم من تركيا-محاربة التطرف

العرب اللندنية – بدأت الأوساط الهولندية مساعيها لوضع حد لحالة الانفلات الديني التي استغلتها أنقرة من خلال دعم الهيئات الدينية وأئمة المساجد لنشر فكر ديني متطرف مستغلة بذلك الجاليات الإسلامية لتحقيق مصالحها هناك.وأكدت دراسة أجراها البرلمان الهولندي وقدمت فى 25 يونيو 2020 أن أنقرة تورطت إلى جانب عدد من الدول الخليجية في تقديم دعم مالي لعدد من المساجد والهيئات الدينية والمنظمات الإسلامية. محاربة التطرف

وتتخوف الحكومة الهولندية من إمكانية انتشار الفكر المتطرف على أراضيها بدعم من تركيا التي تورطت في تقديم المساندة لجماعات جهادية مسلحة في عدد من الدول في منطقتي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على غرار سوريا وليبيا.كما أن لتركيا علاقات وطيدة بتنظيم الإخوان الذي صنف من قبل عدد من الدول من بينها دول عربية على غرار مصر كتنظيم إرهابي، حيث تسبب في انتشار الفكر الظلامي في المنطقة العربية ما أدى إلى ظهور جماعات إرهابية أدخلت المنطقة في وحول حروب أنهكت جيوش ومجتمعات هذه الدول.

وأشارت الدراسة المقدمة إلى أن تركيا إضافة إلى دول أخرى تتورط في نشر تعاليم أصولية عبر تمويل إنشاء مدارس ومؤسسات غير رسمية تابعة للمساجد إضافة إلى دعم الدعاة المتطرفين ونشر البروباغندا الإسلامية المتطرفة.وأوضحت الدراسة أن الدعم المالي لمسجد واحد قد يتراوح ما بين عشرات الآلاف من اليوروهات والملايين لكن الأخطر هو أن السلطات الهولندية لا تطلع على الدعم المالي بشكل شفاف.

وتنبه الدراسة إلى أن الشباب أكثر عرضة للبروباغندا المتطرفة ما سيؤثر على قدرتهم على الاندماج واحترام الديمقراطية والتنوع.وطرحت مجموعة من النواب خططا لوقف تلك التجاوزات ومكافحة محاولات اختراق المجتمع الهولندي ونشر التطرف فيه عبر استغلال حالة الانفتاح.ويسعى حزب العدالة والتنمية التركي الذي يتزعمه الرئيس رجب طيب أردوغان لاستغلال الجالية الإسلامية في أوروبا في إطار دعم المشروع التركي والإخواني للهيمنة على الشباب العربي والمسلم في إطار مخططه لتصعيد نفوذه.

وفى العام 2019 افتتح وقف الديانة التركي، مسجد التوحيد بمدينة فينلو جنوب شرقي هولندا، بحضور رئيس الشؤون الدينية التركي علي أرباش.ويمثل تنظيم الإخوان اليد الطولى لأردوغان لاستغلال الجاليات المسلمة كون التنظيمات والهيئات التابعة له تملك خبرة في غسل عقول الشباب وتسببت في تسفير المئات من الأوروبيين للقتال في مناطق التوتر والنزاع.

ودخلت تركيا في خصومة مع هولندا منذ سنتين بعد أن أعلنت السلطات الهولندية استدعاء سفيرها في أنقرة ورفضها استقبال ممثل دبلوماسي تركي على أراضيها فيما نددت السلطات التركية باعتراف البرلمان الهولندي بإبادة الأرمن من قبل الإمبراطورية العثمانية.وليست هولندا فقط من تتخوف من التأثير التركي في أوروبا عبر توظيف الدين لغايات سياسية حيث حذّر مركز الأبحاث الليبرالي “مونتاني” في تقرير رفعه للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، من “مصانع إنتاج الأسلمة” التركية.

رابط مختصر..https://eocr.eu/?p=3435

تابعنا على تويتر

مقالات ذات صلة

محاربة التطرف في ألمانيا ـ ملامح استراتيجية مكافحة معاداة السامية

محاربة التطرف في ألمانيا ـ ملامح استراتيجية مكافحة معاداة السامية

 المرصد الأوروبي لمحاربة التطرف ـ هولندا ألمانيا- ما هي ملامح الاستراتيجية الوطنية لمكافحة معاداة السامية؟ DW- تريد الحكومة الاتحادية الألمانية اتخاذ إجراءات أكثر حسماً ضد كراهية اليهود، لهذا اعتمدت الحكومة خطة عمل لمكافحة معاداة السامية. هي "علامة فارقة" كما يقول...

مكافحة الإرهاب في ألمانيا ـ “مواطنو الرايخ “ومحاربة مؤسسات الدولة

مكافحة الإرهاب في ألمانيا ـ “مواطنو الرايخ “ومحاربة مؤسسات الدولة

 المرصد الأوروبي لمحاربة التطرف ـ هولندا ألمانيا ـ تفكيك شبكة لليمين المتطرف خططت لمهاجمة البرلمان DW - نفذت الشرطة الألمانية عمليات دهم في أنحاء البلاد واعتقلت 25 شخصا من أفراد "مجموعة إرهابية" من اليمين المتطرف يشتبه بقيامها بالتخطيط لشن هجوم على البرلمان. ويواجه...

مكافحة الإرهاب ـ هل استخدم “داعش” أسلحة كيميائية؟

مكافحة الإرهاب ـ هل استخدم “داعش” أسلحة كيميائية؟

 المرصد الأوروبي لمحاربة التطرف ـ هولندا الأمم المتحدة تؤكد استخدام تنظيم "الدولة الإسلامية" لأسلحة كيميائية فرانس 24 - أفاد تقرير أعده فريق من محققين تابع للأمم المتحدة بأن تنظيم "الدولة الإسلامية" استخدم أسلحة كيميائية حين بسط نفوذه في المناطق التي أعلنها "دولة...

Share This