محاربة التطرف في فرنسا ـ تسجيل أكثر من ألف اعتداء مرتبط بالعداء للسامية
محاربة التطرف

نوفمبر 6, 2023 | دراسات

 المرصد الأوروبي لمحاربة التطرف ـ هولندا

وزير داخلية فرنسا يؤكد تسجيل أكثر من ألف اعتداء مرتبط بالعداء للسامية منذ 7 أكتوبر

فرانس 24 – سجلت فرنسا أكثر من ألف اعتداء مرتبط بمعاداة السامية منذ هجوم حماس على إسرائيل في 7 تشرين الأول/أكتوبر، بحسب ما أفاد وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان. ويقدر عدد اليهود في فرنسا بأكثر من 500 ألف نسمة، وهو الأكبر في أوروبا، وثالث أكبر عدد في العالم بعد إسرائيل والولايات المتحدة.أعلن وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان الأحد، أن فرنسا سجلت أكثر من ألف اعتداء مرتبط بمعاداة السامية منذ هجوم حماس على إسرائيل في 7 تشرين الأول/أكتوبر.

وقال دارمانان لقناة “فرانس 2” التلفزيونية، إن “عدد الأفعال المعادية للسامية ارتفع بشكل مذهل”، مضيفا أنه تم اعتقال 486 شخصا لارتكابهم مثل هذه الاعتداءات، بينهم 102 من الأجانب.وقتل في إسرائيل ما لا يقل عن 1400 شخص منذ 7 تشرين الأول/أكتوبر، قضوا في هجوم حماس التي احتجزت كذلك 241 رهينة، حسب حصيلة للجيش الإسرائيلي.وفي الجانب الفلسطيني، قتل حتى الآن جراء القصف الإسرائيلي على غزة 9770 شخصا، بينهم 4800 طفل، بحسب حصيلة جديدة أعلنتها الأحد وزارة الصحة في حكومة حماس.

يقدر عدد اليهود في فرنسا بأكثر من 500 ألف نسمة، وهو الأكبر في أوروبا وثالث أكبر عدد في العالم بعد إسرائيل والولايات المتحدة.وأعلن قائد شرطة باريس لوران نونيز الأحد تسجيل 257 حادثا معاديا للسامية في منطقة باريس وحدها، واعتقال 90 شخصا.وأضاف أنه لا توجد صورة نمطية للمعتقلين، إذ إن بينهم “أولادا يقولون أشياء بالغة الخطورة”، وأشخاصا مؤيدين للفلسطينيين ذهبوا أبعد من ذلك.

ودعا زعيم الحزب الاشتراكي أوليفييه فور الأحد جميع القوى السياسية إلى التعبئة ضد معاداة السامية.وفي تصريحات لراديو “جي”، اقترح تنظيم تظاهرة في الأيام القليلة المقبلة في ساحة الجمهورية، وهو موقع منتظم للتجمعات في وسط باريس.ويحقق المدعون العامون في باريس بعمليات تلطيخ عشرات من نجوم داود على المباني في جميع أنحاء المدينة وضواحيها الأسبوع الماضي، التي ينظر إليها على أنها تهديد لليهود.

وفي مدينة ليون بوسط البلاد، قال ممثلو الادعاء في نهاية الأسبوع إنهم يشتبهون في أن معاداة السامية ربما كانت وراء الهجوم على شابة يهودية تعرضت للطعن في منزلها هناك.وأضافوا أن الشرطة تتعامل مع الهجوم على أنه محاولة قتل، مضيفين أن حياة المرأة لم تكن في خطر، ولم يتم اعتقال أي شخص.ونددت رئيسة بلدية مدينة بيزنسون الشرقية الأحد بما قالت إنه موجة جديدة من الكتابات المعادية للسامية هناك.

وقالت آن فينيو في بيان “إننا نشهد تصاعدا في أعمال العنف في محتوى الرسائل”، مشيرة إلى أن سلوكا مماثلا يمكن ملاحقة مرتكبيه قضائيا.

رابط مختصر … https://eocr.eu/?p=11133

تابعنا على تويتر

مقالات ذات صلة

ملاحقات بحق متهمين بالتجسس لصالح الصين في ألمانيا وبريطانيا

ملاحقات بحق متهمين بالتجسس لصالح الصين في ألمانيا وبريطانيا

 المرصد الأوروبي لمحاربة التطرف ـ هولندا بريطانيا وألمانيا: ملاحقات بحق متهمين بالتجسس لصالح الصين independentarabia - اتهامات للمعتقلين بجمع معلومات حول تقنيات وتسليمها لبكين و"نقل لمعرفة" إليها ملخص قبل بضعة أشهر أشار وزير التعليم الألماني إلى أخطار التجسس العلمي من...

لا مشكلة بألمانيا مع المسلمين بل مع متطرفيهم

لا مشكلة بألمانيا مع المسلمين بل مع متطرفيهم

 المرصد الأوروبي لمحاربة التطرف ـ هولندا ميرتس: لا مشكلة بألمانيا مع المسلمين بل مع متطرفيهم DW - أكد زعيم أكبر حزب ألماني معارض -الحزب المسيحي الديمقراطي- أن الغالبية العظمى من المسلمين ببلاده يعيشون كجزء من ألمانيا دون أية مشكلات لكنه أضاف: "لدينا بألمانيا مشكلات...

أمن دولي ـ هل يتحول الصراع في الشرق الأوسط إلى “حرب مفتوحة”؟

أمن دولي ـ هل يتحول الصراع في الشرق الأوسط إلى “حرب مفتوحة”؟

 المرصد الأوروبي لمحاربة التطرف ـ هولندا هل يتحول الصراع في الشرق الأوسط إلى "حرب مفتوحة"؟ الحرة - تصعيد على عدة مستويات على أكثر من جبهة، يدفع منطقة الشرق الأوسط إلى احتمالات "حرب مفتوحة"، والتي قد تعني دخول المنطقة في حروب لا نهاية أو حدود لها، خاصة بعد تحطم...

Share This