اختر صفحة
محاربة التطرف في ألمانيا ـ تزايد عدد اليمينيين المتطرفين  
محاربة التطرف في ألمانيا ـ تزايد عدد اليمينيين المتطرفين  

ديسمبر 24, 2021 | دراسات

ألمانيا: عدد اليمينيين المتطرفين في تزايد

الشرق الأوسط ـ ترصد الهيئة الاتحادية الألمانية لحماية الدستور (الاستخبارات الداخلية) ارتفاعاً في عدد اليمينيين المتطرفين. وقال رئيس الهيئة، توماس هالدنفانج، في تصريحات لصحف مجموعة «فونكه» الألمانية الإعلامية، عندما سُئل عن تطور أعداد المتطرفين هذا العام: «لا يمكنني إعطاء أرقام محددة حالياً، لكن الاتجاه واضح: عدد المتطرفين اليمينيين آخذ في الازدياد، بمن فيهم أولئك المستعدون لاستخدام العنف».وذكر هالدنفانج أن مكاتب حماية الدستور سجلت أيضاً زيادة في عدد المنتمين إلى «مواطني الرايخ والمستقلين»، مشيراً إلى أن عدد المتطرفين اليساريين ظل مستقراً بشكل عام، لكن مع تزايد الأفراد الذين لديهم استعداد للعنف، وقال: «بوجه عام العنف يزداد في الأصعدة كافة».

يُذكر أن عدد الأشخاص الذين يعتنقون أفكاراً يمينية متطرفة في ألمانيا ارتفع مجدداً العام الماضي، حسبما جاء في تقرير حماية الدستور لعام 2020.وبحسب التقرير، ارتفع عدد الأشخاص في الطيف اليميني المتطرف بنسبة 8.‏3 في المائة إلى 33 ألفاً و300 شخص. وصنف مكتب حماية الدستور نحو 40 في المائة منهم بأنهم «عنيفون أو مستعدون لاستخدام العنف أو داعمون للعنف أو مؤيدون للعنف». وكان عدد المتطرفين اليمينيين الخطرين وصل في نهاية 2017 إلى أقل من 30 شخصاً، وقال مونش إن هذا الارتفاع لا يعزى فقط إلى تزايد الاستعداد لممارسة العنف داخل الطيف اليميني، مشيراً إلى أن السلطات تتابع المشهد بصورة أكثر تدقيقاً.

وتعني الشرطة بتصنيف «خطر» الأشخاص الذين يمكنهم ارتكاب جرائم عنف خطيرة ذات دافع سياسي تصل إلى حد شن هجمات إرهابية، أما تصنيف «أشخاص أصحاب صلة» فهؤلاء إما «شخصية قيادية» وإما «كادر» وإما قائم بعمل لوجيستي وإما داعم. وتعمل الهيئة الاتحادية الألمانية حالياً بدعم من خبراء على إعداد وسيلة جديدة بحيث يمكن لسلطات الأمن أن تقيم بصورة أكثر دقة المخاطر التي يمكن أن تنجم عن الذئاب المنفردة (شخص خطر يعمل بمفرده).ومن المنتظر أن تتوافر هذه الوسيلة في العام المقبل وستساعد السلطات الشرطية المحلية في تركيز هيئاتها المحدودة على المتطرفين الخطرين بشكل خاص.يذكر أن هذه الوسيلة موجودة بالفعل لكن السلطات تستخدمها في تقديراتها الخاصة بالخطرين الإسلامويين.

رابط مختص.. https://eocr.eu/?p=7693

 

تابعنا على تويتر

مقالات ذات صلة

الجهاديون ـ استعادة القاصرين و الأمهات الفرنسيين من مخيمات في سوريا

الجهاديون ـ استعادة القاصرين و الأمهات الفرنسيين من مخيمات في سوريا

فرنسا تعيد عشرات القاصرين وعديد الأمهات من مخيمات في سوريا وفق وزارة الخارجية يورونيوز ـ أعادت فرنسا 35 قاصرا و16 والدة كانوا يعيشون في مخيّمات يحتجز فيها جهاديون في سوريا، منذ سقوط تنظيم داعش، كما أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية الثلاثاء في بيان.وقالت الوزارة في بيان:...

محاربة التطرف في ألمانيا ـ إعادة تشكيل أحد أقسام وزارة الداخلية

محاربة التطرف في ألمانيا ـ إعادة تشكيل أحد أقسام وزارة الداخلية

وزيرة الداخلية الألمانية تعلن إعادة تشكيل أحد أقسام وزارتها ليشمل الحماية من التطرف - محاربة التطرف الشرق الأوسط ـ صرحت وزيرة الداخلية الألمانية نانسي فيزر بأن قسم الوطن الذي تم إنشاؤه في وزارتها بإلحاح من الحزب المسيحي الاجتماعي البافاري (الذي كان يتولى حقيبة...

داعش ـ ماذا وراء نشاط التنظيم؟

داعش ـ ماذا وراء نشاط التنظيم؟

"قبل فوات الأوان".. ما الذي تغير بعد 8 سنوات من "خلافة داعش"؟ ­الحرة -  قبل ثماني سنوات كسر تنظيم "داعش" الحدود بين سوريا والعراق، معلنا قيام "خلافته الإسلامية"، وبينما توسّع نفوذه حتى وصل إلى أوجه على عهد "الخليفة الأول"، أبو بكر البغدادي تقلّص بالتدريج بعد خمس سنوات...

Share This