اختر صفحة
محاربة التطرف ـ الإسلام السياسي وعلاقته بالأحزاب الفرنسية
محاربة التطرف

سبتمبر 4, 2022 | دراسات

طرد الداعية الإسلامي إيكويسن: اليسار الفرنسي يرفض ويندب “ضياع دولة القانون”

مونت كارلو ـ  أثار تصديق “مجلس الدولة” الفرنسي على قرار بطرد الداعية الإسلامي المغربي حسن إيكويسن استياء حزب “فرنسا العصية” اليساري المتهم بدوره بـ”محاباة الإسلاميين” لأسباب انتخابية.وذهب بعض من كوادر ورموز الحزب حتى إلى التشكيك في استقلالية المجلس وهو أعلى محكمة إدارية في البلاد. فقد عبر النائب عن الحركة دافيد غيرو على تويتر عن “اعتراضه الشديد” على القرار الصادر الثلاثاء 30 آب/أغسطس معتبراً إنه “يفتح الباب على مصراعيه أمام الطرد التعسفي”.زميلته النائبة كليمانس غيتيه زادت الطين بلة حين قالت إن “هناك ضغوطاً من السلطة التنفيذية على السلطة القضائية في هذه القضية”. وتابعت إن تصريحات إيكويسن “مستهجنة للغاية”، ولكنها أشارت إلى “استغلال” للقضية ودعت إلى “محاكمة هذا الرجل من قبل العدالة الفرنسية”

على تويتر، اعتبرت محامية إيكويسن لوسي سيمون أن قرار مجلس الدولة يرمز إلى “إضعاف سيادة القانون” واستنكرت “سياقاً مقلقاً للضغط من قبل السلطة التنفيذية على القضاء”.ماذا نفهم من ذلك؟ أن فرنسا لم تعد بلداً يسود فيه القانون بالكامل وانها لم تعد دولة قانون؟ من الملاحظ أن خطاب قيادات “فرنسا العصية” كان معاكساً تماماً عندما علقت المحكمة الإدارية في 5 آب/أغسطس قرار طرد إيكويسن! حينها رحبوا بالقرار لدرجة أن النائب لوي بويار شكر المؤسسة القضائية. وكتب على تويتر بعد لحظات قليلة من الإعلان “شكراً للمحكمة الإدارية على تذكير وزير الداخلية بأن فرنسا دولة قانون”.

من جهته، نشر دافيد غيرو بياناً يسخر من الوزير “دارمانان وجميع المدعين العامين المبتدئين”، وقال “ماذا يمكنهم أن يقولوا الآن؟ (…) أن دولة القانون هي أيضاً متواطئة مع الإسلام السياسي؟”.برر “مجلس الدولة” قراره باعتبار أن “الخطاب المعادي للسامية” لحسن إيكويسن “تكرر (…) بعد اعتذاره في عام 2004” وأن “خطابه الممنهج حول دونية المرأة” في “مقاطع فيديو لا تزال متاحة على الإنترنت أنتج آخرها في عام 2021” تشكل بالفعل “أعمالاً تحريضية صريحة ومتعمدة تثير التمييز أو الكراهية”.مساء الثلاثاء حضرت الشرطة الفرنسية لاعتقال إيكويسن في منزله بالقرب من مدينة فالنسيان (شمال) ولم تجده، بحسب مصدر مطلع على الملف. وأضاف المصدر الذي اعتبره هارباً من وجه العدلة، أن الداعية المغربي بات الآن مدرجاً على قائمة المطلوبين مشيراً إلى فرضية أنه قد يكون موجوداً في بلجيكا.

رابط مختصر.. https://eocr.eu/?p=9206

تابعنا على تويتر

مقالات ذات صلة

مكافحة الإرهاب في بلجيكا ـ مداهمات لأوساط اليمين المتطرف

مكافحة الإرهاب في بلجيكا ـ مداهمات لأوساط اليمين المتطرف

بلجيكا.. فتح تحقيق في مقتل شخص خلال مداهمة لأوساط اليمين المتطرف DW- بعد أيام قليلة من فشل محاولة لاختطاف وزير العدل البلجيكي، قُتل شخص في تبادل لإطلاق النار خلال عملية واسعة النطاق للشرطة ضد المتطرفين اليمينيين في بلجيكا. ولم تتضح بعد ما إذا كانت هناك علاقة بين...

مكافحة الإرهاب في ألمانيا ـ تدابير وإجراءات ضد المقاتلين الأجانب

مكافحة الإرهاب في ألمانيا ـ تدابير وإجراءات ضد المقاتلين الأجانب

اتهام ألمانية في تنظيم "داعش" باضطهاد أيزيدية مونت كارلو ـ برلين (أ ف ب) – وجهت لائحة اتهام بحق ألمانية يُشتبه في انتسابها إلى تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، لارتكاب جرائم ضد الإنسانية، واضطهاد أيزيدية واستعبادها، وفق ما أعلن مكتب المدعي العام الفيدرالي، الأربعاء.وقال...

محاربة التطرف داخل المدارس في فرنسا

محاربة التطرف داخل المدارس في فرنسا

فرنسا: لجنة وزارية تحذر من حملة إسلامية متشددة تستهدف العلمانية داخل المدارس مونت كارلو ـ سلطت وثيقة صادرة عن لجنة وزارية فرنسية الضوء على تفاصيل حملة تشنها الأوساط الإسلامية المتطرفة عبر وسائل التواصل الاجتماعي تستهدف العلمانية داخل المدارس. ونبهت هذه الوثيقة...

Share This