محاربة التطرف.. تراجع عدد المتطرفين الخطرين فى ألمانيا
محاربة التطرف.. تراجع عدد المتطرفين الخطرين فى ألمانيا

أغسطس 9, 2020 | دراسات

ألمانيا- تراجع عدد الإسلاميين الخطرين منذ بداية العام الجاري – محاربة التطرف

DWكشفت الداخلية الألمانية أن أعداد الإسلاميين “الخطرين” في البلاد قد تراجع، إذ تبين السجلات تراجع الرقم عن ذلك المسجل قبل ستة أشهر، في ظاهرة يرجعها الخبراء إلى عوامل عديدة بينها الهزائم التي تجرّعها تنظيم “داعش”.

تراجعت أعداد الإسلاميين المسجلين كخطرين في ألمانيا منذ بداية العام الجاري، بحسب ما أفادت وزارة الداخلية الألمانية، رداً على سؤال صحفي، لافتة إلى أن الشرطة سجلت بداية تموز/ يوليو 2020 629 شخصا فقط كإسلاميين خطرين على مستوى ألمانيا كلها.

وكانت الشرطة قد ذكرت أن عدد المسجلين ضمن هذا التصنيف قبل ستة أشهر كان يبلغ 677 شخصا. وتطلق الشرطة الألمانية وصف “خطر” على الأشخاص الذين يعتقد أن لديهم دوافع سياسية للقيام بعمل إجرامي جسيم – كأن ينفذوا مثلا هجوما إرهابيا.

وفي العادة لا يبقى الشخص الذي صُنف بمثل هذا الوصف مرة واحدة “خطرا” بصورة دائمة، بل يتم مراجعة هذه التصنيفات بصورة منتظمة، فينظر إن كان الشخص يتصرف وفقا لهذا الوصف أم أقلع عن مقتضيات تصنيفه به.

أسباب محتملة للتراجع – محاربة التطرف

يذكر أن عدد المسجلين الخطرين بين الإسلاميين كان قد تصاعد بصورة متواصلة بين عامي 2015 و 2018، لكن أرقامهم تراجعت مؤخرًا، وهو ما يرجعه خبراء إلى الهزائم التي تعرض لها تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش)، الذي كان مصدر جذب لبعض السلفيين في ألمانيا، وكذلك إلى توقف أنشطة بعض الإسلاميين، إضافة إلى تهديد السلطات بترحيل الإسلاميين الخطيرين غير الحاملين للجنسية الألمانية. محاربة التطرف

وتقول وزارة الداخلية الألمانية إن 24 إسلاميا غادروا ألمانيا العام الجاري، بينهم 12 مصنفين كخطرين، حيث تم ترحيل شخص واحد إلى كل دولة من الدول الآتية: مصر، أفغانستان، جورجيا، روسيا، طاجيكستان، تونس، الجزائر والعراق.

وأشارت الداخلية إلى أنه قد تم إبعاد أربعة إلى تركيا وثلاثة إلى لبنان، وسلمت الشرطة الاتحادية الألمانية إلى بولندا والسويد وإيطاليا وهولندا ما مجموعة خمسة إسلاميين، وكان هناك أيضا “رحيل طوعي مراقب” لإسلاميين إلى مقدونيا وسوريا وتركيا والعراق.

وكانت الحكومة الألمانية قد أعلنت قبل شهر أن أكثر من نصف الإسلاميين المصنفين على أنهم مصدر خطر على الأمن العام في ألمانيا أو أيّ “شخص ذي صلة” ليس لديهم جواز سفر ألماني، إذ وصل عدد الإسلاميين غير الألمان “الخطرين” إلى 362، و436 بالنسبة للأشخاص “ذوي الصلة”.

رابط مختصر.. https://eocr.eu/?p=3942

تابعنا على تويتر

مقالات ذات صلة

داعش ـ تنامي التهديدات الأمنية في مخيم الهول

داعش ـ تنامي التهديدات الأمنية في مخيم الهول

 المرصد الأوروبي لمحاربة التطرف ـ هولندا أنفاق وأحزمة ناسفة داخل "الهول" أكبر مخيم اعتقال للدواعش في سوريا اندبندنت عربية - تتفاقم المشكلات والعقبات الأمنية في مخيم الهول، الواقع في محافظة الحسكة شمال شرقي سوريا، والقريب من الحدود العراقية، إلى درجة التهديد بالانفجار...

ألمانيا ـ استراتيجيات لمكافحة التطرف اليميني

ألمانيا ـ استراتيجيات لمكافحة التطرف اليميني

 المرصد الأوروبي لمحاربة التطرف ـ هولندا ألمانيا ـ استراتيجيات جديدة لمكافحة التطرف اليميني والكراهية DW - تتواصل ردود الفعل حول الاجتماع السري الذي جمع متطرفين يمينيين ومحافظين متشددين في بوتسدام في نوفمبر/تشرين الثاني 2023، حيث ناقش المجتمعون خططا لعمليات طرد جماعي...

داعش لا يزال يشكل تهديدا للأمن الدولي

داعش لا يزال يشكل تهديدا للأمن الدولي

 المرصد الأوروبي لمحاربة التطرف ـ هولندا الأمم المتحدة: تنظيم داعش لا يزال يشكل تهديدا خطيرا للسلم والأمن الدوليين news.un.org - خلال إحاطة قدمها لمجلس الأمن الدولي اليوم الخميس، استعرض وكيل الأمين العام للأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب فلاديمير فورونكوف، التقرير الذي...

Share This