اختر صفحة
داعش يسعى لتحرير مقاتليه من السجون السورية
داعش

ديسمبر 28, 2022 | دراسات

خبراء: تنظيم الدولة الإسلامية يسعى لتحرير 10 آلاف مقاتل من السجون السورية

يورونيوز ـ أكد خبراء أن خطر تنظيم الدولة الإسلامية لا يزال قائماً، خصوصاً في ظل محاولاته الأخيرة والحثيثة لتحرير الآلاف من مقاتليه من السجون السورية.وكان التنظيم تبنى أمس الإثنين هجوماً فاشلاً على مخيم الهول الذي يحتوي سجناً في منطقة الرقة، وتديره قوات كردية، ما أدى إلى مقتل 6 مسلحين أكراد واثنين من المهاجمين.

وقال شيراز ماهر، المحاضر البارز في جامعة كينغ كوليدج لندن، لشبكة سكاي نيوز إن خطر تحرير داعش لآلاف المقاتلين المسجونين هو “أكبر تهديد أمني للغرب”.كما اقتحم التنظيم في يناير/ كانون الثاني مقراً آخر في مدينة الحسكة في شمال سوريا، في هجوم وصف بالأكبر منذ أن فقد التنظيم آخر مناطق نفوذه في مارس/آذار 2019، وبعد 4 سنوات على إعلان “دولة الخلافة” في سوريا والعراق عام 2014.

ويوضح ماثيو هينمان، الخبير في شؤون الإرهاب الذي يعمل لإحدى وكالات الاستخبارات الغربية، أن التنظيم ما زال ناشطاً في عملياته بشكل ثابت بعد انهيار التنظيم وخصوصاً فيما يتعلق بتحرير مقاتليه إضافة إلى نشاطه المتوسع في غرب إفريقيا.ويقول هينمان: ” بالرغم من فقدان التنظيم سيطرته على مساحات واسعة من العراق وسوريا. ما زال مستوى التهديد ومستوى النشاط العملياتي ثابتاً خلال هذه الفترة.”

علاوة على ذلك، هناك مخاوف من أن هجوماً برياً محتملا من قبل تركيا في شمال سوريا يمكن أن يخلق الظروف المثالية لتنظيم الدولة الإسلامية للاستيلاء على السلطة مرة أخرى.وتحتجز القوات الكردية في شمال سوريا نحو 70 ألف شخص يشتبه بصلتهم بتنظيم داعش، من بينهم حوالي 10 آلاف مقاتل وفقا لتقارير البنتاغون ومجلس الأمن الدولي.

بريطانيون: داعش لا يزال يمثّل تهديداً

إيلاف ـ قال خبراء بريطانيون إن تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) لا يزال يمثل تهديدًا وإنه يسعى للإفراج عن 10 آلاف من مقاتليه المسجونين في سوريا.
وتضاءلت جماعة (داعش) الإرهابية سيئة السمعة كثيرًا عن ذروتها في عام 2014 لكنها لا تزال تمثل تهديدًا في جزء مضطرب من الشرق الأوسط، وكذلك في الخارج في أفغانستان وأجزاء من إفريقيا.
وفي أوجها، سيطرت ما يسمى بالخلافة على حوالي ثلث سوريا و 40 ٪ من العراق، ولكن الآن المجموعة الإرهابية سيئة السمعة تضاءلت كثيرًا.

تحرير مساجين

ويقول الخبراء إنه في حين أنه لم يعد يسيطر على مساحات شاسعة من العراق وسوريا ، لا يزال تنظيم الدولة الإسلامية يمثل تهديدًا وسيسعى لإخراج 10 آلاف من مقاتليه من السجون السورية في عام 2023.
وقالت قناة (سكاي نيوز) البريطانية إن علاوة على ذلك، هناك مخاوف من أن هجوم بري محتمل من قبل تركيا في سوريا يمكن أن يخلق الظروف المثالية لتنظيم الدولة الإسلامية للاستيلاء على السلطة مرة أخرى.
ويقول الخبير في شؤون الشرق الأوسط الدكتور شيراز ماهر: “أغمض عينيك وستفتقدها وفجأة ستعود داعش”.
ومنذ سقوط آخر معاقله في سوريا في أيدي القوات المدعومة من الغرب ، كان تنظيم الدولة الإسلامية يعمل على مستوى “متقلص إلى حد كبير”، وفقًا لخبير الإرهاب ماثيو هينمان.

وتيرة عنف

وقال هينمان: “لكن مستوى التهديد ومستوى النشاط العملياتي ظل ثابتًا بشكل معقول خلال هذا النوع من الفترة. وفي العديد من المسارح الرئيسية ، حافظت المجموعة على وتيرة ثابتة من عنف المتمردين”.
وأضاف هينمان الذي يعمل في وكالة (جينز) للاستخبارات، إن الجماعة والشركات التابعة لها في مناطق أبعد يركزون على استغلال عدم الاستقرار الإقليمي ولا يزال لديهم خطط للاستيلاء على الأراضي.

وتوجد عدة فروع أو مقاطعات لتنظيم الدولة الإسلامية في جميع أنحاء الشرق الأوسط وأفريقيا لكل منها زعيمها الإقليمي الذي يتعهد بعد ذلك بالولاء لزعيم تنظيم الدولة ككل.
وكان أبو الحسين الحسيني القريشي هو الزعيم الحالي لتنظيم الدولة الإسلامية بعد أن فجر سلفه نفسه في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، مع اقتراب مقاتلي الجيش السوري الحر.

غرب أفريقيا

ويقول هينمان إن الكثير من تركيز المجموعات قد تحول في السنوات الأخيرة إلى غرب أفريقيا، حيث قوبلت بفرق عمل متعددة الجنسيات تسعى إلى منعها من الحصول على موطئ قدم مناسب.
وفي أفغانستان، زاد الفرع الإقليمي للتنظيم – المعروف باسم الدولة الإسلامية في ولاية خراسان – من هجماته منذ أن استعادت طالبان السلطة.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، نصحت الصين مواطنيها بمغادرة البلاد بعد هجوم منسق من قبل متشددي الدولة الإسلامية على فندق مملوك للصين في قلب كابول.
لكن خطر نشاط داعش في العراق وسوريا لا يزال قائما ، على الرغم من تضاؤل وجوده. وتحتجز القوات الكردية في شمال شرق سوريا نحو 70 ألف شخص يشتبه في صلتهم بالتنظيم، من بينهم نساء وأطفال وحوالي 10 آلاف مقاتل من تنظيم الدولة الإسلامية.

محاولة تحرير

وكان من الواضح أن تنظيم الدولة الإسلامية يعتزم تحرير أنصاره. وفي يناير/كانون الثاني الماضي، استخدمت مركبات ومتفجرات لاقتحام جدران سجن قويران في الحسكة في محاولة للإفراج عن 3000 محتجزين هناك.
ويقول الدكتور شيراز ماهر ، المحاضر البارزة في كينجز كوليدج لندن ، إن خطر تحرير داعش لآلاف المقاتلين المسجونين هو “أكبر تهديد أمني منفرد للغرب”.
وقال لشبكة (سكاي نيوز): “قوات سوريا الديموقراطية قالت مرارا إن هذه قنبلة موقوتة وهم يجلسون عليها (أي أنهم) غير قادرين على التعامل مع أنفسهم بمفردهم”.
يذكر أن العديد من الذين تحتجزهم قوات سوريا الديمقراطية هم مقاتلون أجانب ، لكن العديد من الدول كانت مترددة في التعامل معهم.

وحذر الدكتور ماهر من أن الوضع الدقيق قد يتعرض للخطر إذا نفذت تركيا تهديدها بغزو بري يستهدف القوات الكردية.
وقد يجبر مثل هذا التطور السلطات الكردية على تحويل الموارد التي تحمي حاليًا شبكة مراكز الاحتجاز التابعة لها إلى خط المواجهة ، مما يخلق “قدرة هائلة” لتنظيم الدولة الإسلامية على تحرير مؤيديها.

وقال الدكتور ماهر “نحن بحاجة إلى التفكير بشكل خلاق وأن نتحلى ببعض الشجاعة في التعامل مع هذه القضية والقضاء عليها في مهدها الآن”.
وختم قائلا: “إذا عاد داعش إلى سوريا والعراق سيموت الناس في شوارع برلين ولندن ومدريد”.

 

رابط مختصر.. https://eocr.eu/?p=9733

تابعنا على تويتر

مقالات ذات صلة

مكافحة الإرهاب ـ فرنسا تعيد مواطنيها من مخيمات في سوريا

مكافحة الإرهاب ـ فرنسا تعيد مواطنيها من مخيمات في سوريا

 المرصد الأوروبي لمحاربة التطرف ـ هولندا فرنسا أعادت 15 امرأة و32 طفلا من مخيمات يحتجز فيها جهاديون في سوريا فرانس 24 - باريس (أ ف ب) – أعادت فرنسا، بضغط من منظمات إنسانية وعائلات، الثلاثاء 15 امرأة و32 طفلا كانوا معتقلين في مخيمات يحتجز فيها جهاديون وعائلاتهم في شمال...

اليمين المتطرف في ألمانيا ـ مخاطر وتهديدات مستمرة

اليمين المتطرف في ألمانيا ـ مخاطر وتهديدات مستمرة

 المرصد الأوروبي لمحاربة التطرف ـ هولندا بسبب مخطط إرهابي – ألمانيا تتهم خمسة أشخاص بالخيانة العظمى DW ـ دعوى قضائية يرفعها الادعاء العام الألماني ضد "مجموعة إرهابية" بتهمة التخطيط لإسقاط الحكومة الألمانية وخطف وزير الصحة. ويشتبه في أن المجموعة تشكلت لإحداث ظروف تشبه...

ماذا يعني إعلان الاتحاد الأوروبي “الحرس الثوري” جماعة إرهابية؟

ماذا يعني إعلان الاتحاد الأوروبي “الحرس الثوري” جماعة إرهابية؟

 المرصد الأوروبي لمحاربة التطرف ـ هولندا الحرس الثوري الإيراني: هل تصنفه أوروبا في قائمة المنظمات الإرهابية؟ بي بي سي ـ من المحتمل أن يعلن كل من الاتحاد الأوروبي وبريطانيا قريبا الحرس الثوري الإيراني منظمة إرهابية.ويُعد الحرس الثوري الإيراني قوة عسكرية وسياسية...

Share This